نروّج لحرية التعبير وندافع عنها كحق أساسي من حقوق الإنسان

.تدافع آيفكس عن حقوق حرية التعبير للجميع، بما فيهم العاملين في مجال الإعلام، والصحفيين المواطنين، والنشطاء، والفنانين، والأكاديميين

وباء الكورونا وحقنا في الوصول إلى المعلومات

رافق الإنتشار العالمي لوباء الكورونا زيادة من تدفق المعلومات الخاطئة والمضللة، بالإضافة إلى الرقابة الحكومية في بعض البلدان، في زمن حيث الوصول إلى المعلومات الواقعية في الوقت المناسب شيء بغاية الأهمية. 

يعمل أعضاء آيفكس حول العالم بجد لضمان احترام حقوق الإنسان والوصول المفتوح والآمن والمنصف إلى المعلومات الموثوقة، سواءً عبر الإنترنت أو خارجه، في هذا الوقت الحرج.

زوروا صفحتنا حول الوصول إلى المعلومات لمتابعة فعالياتهم المهمة

(الصورة: إيمانويل كريماشي / غيتي إميجز)