نهجنا

ترتكز جهود آيفكس على أربعة مبادئ توجيهية تعكس ما نحن عليه وما نؤمن به:

  • نفكر بشكل كبير ونحن مجتمعين: نجمع في اجتماعاتنا الناس بطرق تولد تفكيراً جديداً وصادقاً في أصعب القضايا التي يواجهها أعضاؤنا. نحن نسعى لبناء علاقات جديدة في مختلف القطاعات والمناطق، ونعمل على تعزيز مشاركة أوسع وأعمق من اجل الدفاع عن الحق في حرية التعبير.
  • حجم واحد لا يناسب الجميع: نحن نستكشف اساليب مختلفة مع كل منظمة من اعضائنا لايجاد أفضل ما يمكن عمله في ظل الوضع الراهن – ونتعلم أثناء المضي قدماً. ويمكن أن يشتمل ذلك كل شيء مثل تشبيك الأعضاء الذين يواجهون قضايا متشابهة مع بعضهم البعض، وتقديم المشورة والتدريب، وتحديد مصادر الخبراء، وتحديد فرص التدريب والفعاليات التي يمكن المشاركة بها.
  • إننا في رحلة طويلة: في بعض البلدان، تعرض أعضاء آيفكس لضغوط لمدة سنوات، بما في ذلك المضايقة القانونية أو حظر السفر أو سوء المعاملة أو النفي القسري أو السجن. وبالرغم أننا نسمع القليل من الأخبار الجيدة، إن وجدت، إلا أننا لا نزال مستمرين. فنحن نلتزم مع أعضائنا في المواقف الصعبة، ونواصل المناصرة من أجلهم ومعهم لضمان استمرار عملهم.
  • العلاقات هي المفتاح: الناس أساسيون في كل ما نقوم به. لذلك، نبقى على اتصال دائم مع المنظمات الأعضاء لمناقشة السياق الحالي وتحديد فرص التعاون.

في كل عام، ومن خلال التعاون والابتكار، يجد أعضاء آيفكس والأمانة العامة لآيفكس طرقاً خلّاقة للدفاع عن حرية التعبير والترويج لها، وتعزيز قوة شبكتنا وإحداث تغيير حقيقي.